كلمة القائد

صورة كلمة القائد
الخميس, 01 تشرين1/أكتوير 2015
  أيها الضباط وضباط الصف والحرسيوننرحب بكم في هذا الموقع الألكتروني الخاص... إقرأ المزيد...

صندوق الحرسي

صورة صندوق الحرسي
السبت, 10 تشرين1/أكتوير 2015
تم إنشاء صندوق الحرسي عام 1991 بموجب القانون رقم: 098.64 الصادر بتاريخ: 09/06/1964 والنصوص... إقرأ المزيد...

متحف الحرس

صورة متحف الحرس الوطني
الجمعة, 10 تموز/يوليو 2015
  يكتسي متحف الحرس الوطني دلالة خاصة نظرا لتشابك تاريخ هذا القطاع العسكري بملحمة... إقرأ المزيد...

أشرف الفريق مسقار سيدي أقويزي، قائد أركان الحرس الوطني، يوم 27 مارس 2018، على افتتاح دورة الجمعية العامة لصندوق الحرسي لسنة 2018. وجرى الافتتاح بحضور اللواء محمد باب احمد، قائد أركان الحرس الوطني المساعد، رئيس مجلس إدارة الصندوق، والعقيد محمد الأمين أحمدو، المدير العام للصندوق، والمديرين ورؤساء المكاتب والمصالح بقيادة أركان الحرس الوطني، وقادة التشكيلات العاملة بنواكشوط، بالإضافة إلى مناديب التشكيلات الى الجمعية العامة للصندوق.

وفي كلمته بالمناسبة، أوضح قائد أركان الحرس الوطني أن اجتماع الجمعية العامة للصندوق هذه السنة يكتسي طابعا خاصا حيث أن الحصيلة العامة لمحاسبات الصندوق تتميز بالدقة والوضوح والصحة وذلك نتيجة لإجراءات التدقيق والتمحيص التي قيم بها والتي توجت بقيام فريق مستقل عن الصندوق بإجراء تدقيق محاسباتي لممتلكاته. وقال قائد الأركان إن طرق التسيير المالي والإداري للصندوق ستشهد ابتداء من هذه السنة قطيعة مع الماضي، مشيرا إلى أنه قد تم إعداد نصوص تنظيمية جديدة تخضع الصندوق لمعايير الشفافية الصارمة والمحاسبة الصحيحة والدقيقة وتحدد شروط وطرق الحصول على الخدمات الاجتماعية التي يقدمها الصندوق لأعضائه.

وأشاد الفريق قائد الأركان بأهمية الدور الذي يلعبه الصندوق لصالح الأفراد مؤكدا انه أصبح مؤسسة مالية معتبرة وأنه أصبح يشكل تجربة ناجحة ورائدة باعتراف الكثيرين. وقال إن قيادة الحرس الوطني ما فتئت تقدم مبالغ ووسائل معتبرة لضمان عمله في أحسن الظروف مع عدم تدخلها المباشر في تسييره الذي ظل تحت إشراف مجلس إدارة منتخب من جمعية عامة تتكون من مناديب عن كافة أفراد القطاع.

ودعا قائد الأركان مناديب الىتشكيلات إلى الجمعية إلى تحري الصواب والدقة في انتخاب الهيأة المشرفة على تسيير الصندوق والإدلاء بآرائهم بمسؤولية وانضباط . وفي الختام تمنى قائد الأركان النجاح لأعمال الجمعية العامة.

وبعد خروج قائد الأركان ووفد القيادة، انطلقت أعمال الجمعية تحت إشراف اللواء قائد أركان الحرس الوطني المساعد، رئيس مجلس إدارة الصندوق، وقد تمحور جدول الأعمال حول النقاط التالية:

- دراسة التقرير العام لموازنة الصندوق

- تعيين أعضاء مجلس الإدارة.

ـ مناقشة ومراجعة القانون الأساسي والنظام الداخلي للصندوق.