كلمة القائد

صورة كلمة القائد
الخميس, 01 تشرين1/أكتوير 2015
  أيها الضباط وضباط الصف والحرسيوننرحب بكم في هذا الموقع الألكتروني الخاص... إقرأ المزيد...

صندوق الحرسي

صورة صندوق الحرسي
السبت, 10 تشرين1/أكتوير 2015
تم إنشاء صندوق الحرسي عام 1991 بموجب القانون رقم: 098.64 الصادر بتاريخ: 09/06/1964 والنصوص... إقرأ المزيد...

متحف الحرس

صورة متحف الحرس الوطني
الجمعة, 10 تموز/يوليو 2015
  يكتسي متحف الحرس الوطني دلالة خاصة نظرا لتشابك تاريخ هذا القطاع العسكري بملحمة... إقرأ المزيد...

 

خلد الحرس الوطني اليوم الثلاثاء 30/05/2017 الذكرى الخامسة بعد المائة لإنشائه، و يعود تاريخ إنشائه إلى 30 مايو 1912 .وأجرت قيادة الأركان بهذه المناسبة حفلا تم خلاله رفع العلم الوطني في نواكشوط وذلك تحت اشراف وزير الداخلية واللامركزية السيد أحمدو ولد عبد الله وقائد أركان الحرس الوطني الفريق مسقارو ولد سيدي .وقد جرى الحفل بحضور وزير الدفاع الوطني و وزير العدل و القائد المساعد للأركان العامة للجيوش وقائد أركان الدرك الوطني والمدير العام للأمن الوطني وقائد التجمع العام لأمن الطرق ووالي نواكشوط الغربية ورئيسة مجموعة نواكشوط الحضرية .

وقد هنأ وزير الداخلية واللامركزية في كلمة له بالمناسبة أفراد الحرس الوطني و أشاد بالدور الكبير الذي يقوم به الحرس في الدفاع عن الحوزة الترابية من خلال وحداته المنتشرة عبر ربوع الوطن كما يضطلع بدور محوري في عمليات حفظ واستتباب النظام والعمل على تطبيق القوانين وبسط نفوذ الدولة.

وأضاف أن قطاع الحرس عرف خلال السنوات الأخيرة وبتعليمات سامية من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز تطورا كبيرا تمثل في إقامة العديد من البنى التحتية العصرية وتزويد القطاع بمختلف التجهيزات المتطورة الضرورية لأداء المهام المنوطة به، إضافة إلى هيكلة وتدريب وتجهيز وحدات القطاع لتواكب التطورات الأمنية المتسارعة في عالم اليوم وهو ما أنعكس على أدائه الميداني.

وبدوره عبر قائد أركان الحرس الوطني في كلمة له بنفس المناسبة عن شكره لكل من شارك الحرس الوطني افراحه

وذكر الفريق مسغارو ولد سيدى بمختلف المحطات التى مر بها التطور المرحلى لقوات الحرس الوطني منذ نشأتها 30 مايو 1912 عندما كانت يطلق عليها حرس الدوائر وحتى اليوم بتسميتها الحالية التى تعود إلى العام 1959، مذكرا بدور الحرس الوطني المتمثل في حماية النقاط الحساسة وحراسة وتأمين السجون ومكافحة الارهاب والمخدرات والهجرة السرية وحفظ النظام والقتال والشرطة الادارية.

 

 

تمت ترقية الضباط التالية أسمائهم

الى رتبة فريق

اللواء مسغارو ولد سيدي

الى رتبة لواء

العقيد محمد ولد باب احمد

الى رتبة عقيد

المقدم:عبد الرحمن ولد سيد أحمد

المقدم: محمد عبد الرحمن ولد عيسى

إلى رتبة مقدم

الرائد: عبد القادر ولد مصطفى

الرائد: محمد سعيد ولد محمد لمين

الرائد:سيدي محمد ولد باب أحمد

الرائد:  الحسين ولد الديه

الرائد: الحاج ولد سيدي أحمد

الرائد:  يحيى ولد سيدات

الرائد الدكتور خالد ولد أبوه

إلى رتبة "رائد" :

ــ النقيب: الشيخاني ولد زيدان

ــ النقيب: مولاي الحسن ولد مولاي عمار

ــ النقيب: أحمد سالم ولد اسلمو

النقيب محمد أحمد ولد محمد المختار

ــ النقيبة: نوره بنت بيه

ــ النقيب: محمد ولد الطايع

ــ النقيب: سيدينه ولد حمود

ــ النقيب: خطري ولد دحود

إلى ر تبة نقيب

الملازم أول سيدي محمد ولد سيد أحمد

الملازم أول محمد ولد محمد محمود

الملازم أول محمد فال ولد محمد سعيد

الملازم أول محمد أحمدو الحاج

الملازم أول سيدي محمد ولد عيسى

 

الملازم أول طبيب لاله مريم الشيخ حمزة

 

وصلت مساء الأحد 12/02/2017 الوحدة الثالثة والأخيرة من الحرس الوطني قادمة من ساحل العاج بعد أن شاركت في قوة حفظ السلام الأممية العاملة هناك.

حيث تعتبر هذه الوحدة الثالثة ضمن الشراكة بين بلدنا و الأمم المتحدة، وقد نالت تقدير و أحترام الجميع  نتيجة للمهنية العالية التي تميز أفرادها.

واستقبلت الوحدة لدى وصولها مطار نواكشوط الدولي (أم التونسي ) من طرف وزير الداخلية واللامركزية السيد أحمدو ولد عبد الله وقائد أركان الحرس الوطني اللواء مسغار ولد سيدي.

جرى حفل الاستقبال بحضور قادة مكاتب ومصالح أركان الحرس الوطني وقائد الوحدة.

حرصا من إدارة صندوق الحرسي على الشفافية و على إطلاع كافة منتسبيه على وضعيته المالية،  أصدرت إدارة الصندوق الحالة المالية  للعامين المنصرمين.

 

 

نظم يوم 2016/12/29 بقيادة أركان الحرس الوطني حفل لتوديع الضباط وضباط الصف والحرسيين الذين استفادوا هذه السنة من حقهم في التقاعد، جرى الحفل تحت إشراف العقيد محمد ولد باب أحمد قائد أركان الحرس الوطني المساعد وبحضور العديد من المديرين ورؤساء المكاتب والمصالح بقيادة أركان الحرس الوطني وقادة تشكيلات الحرس الوطني العاملة بانواكشوط.

إقرأ المزيد...

وشح وزير الداخلية واللامركزية، السيد أحمدو ولد عبد الله، باسم رئيس الجمهورية خلال حفل نظم يوم 7 دجمبر 2016  بمقر قيادة أركان الحرس الوطني، عددا من أفراد قطاعه وذلك في طار الاحتفالات المخلدة للذكرى 56 للاستقلال الوطني. في بداية الحفل استعرض معالي الوزير، رفقة اللواء مسقار ولد سيدي، قائد أركان الحرس الوطني، وحدات من الحرس الوطني، قبل أن يصافح الضباط السامين الحاضرين ثم تم بعد ذلك رفع العلم الوطني خفاقا في السماء على أنغام الموسيقى العسكرية.

إقرأ المزيد...